ديوان آل دويكات

يقع ديوان آل دويكات بجانب مسجد بلاطة البلد، في وسط القرية. وهو بناء قديم منذ العهد العثماني مكون من بيت كبير مساحته حوالي 50 مترا مربعا، وأمامه ساحة واسعة محاطة بسور من الشرق والشمال، أما جهة الغرب والجنوب فهو محاط ببيوت يملكها أهل القرية.

الديوان

لم يحدد تاريخ بناء الديوان إلا أن شيوخ القرية يذكرون أحداثا جرت في الديوان تدل على أنه قد بني قبل عام 1880م. وقد كان عامرا بالضيوف وأهله على مر الأيام وذلك لوقوع القرية على البوابة الشرقية لمدينة نابلس. فكان يؤمه القادمون والمغادرون من وإلى المناطق الشرقية من مدينة نابلس.

أهمل الديوان في الفترة الواقعة بين 1955-1970 ثم بدأ أهل القرية بإجراء التصليحات الضرورية عليه وأصبح ذا مظهر حضاري بمقاعده وبلاطِه وجدرانه. ، ثم أعيد ترميمه في عام 2000م.

يعتبر هذا الديوان مكانا خاصا بالرجال لإقامة العزاء أو الأفراح أو توديع واستقبال حجاج بيت الله الحرام. وهو مفتوح في كل وقت تجد فيه الشيوخ والشباب في الصباح والضحى والعصر ولا يقفل إلا بعد صلاة المغرب غالبا.

 

ديوان عائلة دويكات ويظهر في الصورة أبو جعفر؛ المسئول عن الديوان  (الصورة في 20 حزيران 2004)

ديوان عائلة دويكات ويظهر في الصورة أبو جعفر؛ المسئول عن الديوان (الصورة في 20 حزيران 2004)