بئر يعقوب

بئر ذات ماء عذب تقع في الجنوب الشرقي من مدينة نابلس، على يسار المسافر من نابلس إلى القدس وفي المنطقة الشرقية من بلاطة البلد بحيث تبعد عن نبع بلاطة حوالي 350م. عمق هذه البئر 75 قدما. ومن المعتقدات الشائعة منذ القرن الرابع الميلادي أن هذه البئر هي التي حفرها النبي يعقوب عليه السلام عندما جاء إلى شكيم.

وقد بنت الملكة هيلانة والدة الأمبراطور البيزنطي قسطنطين كنيسة فخمة عرضها 43 مترا وطولها 25 مترا فوق هذه البئر في القرن الرابع الميلادي.

وزاد الإمبراطور سينان في زخارف هذه الكنيسة التي كانت محل احترام المسلمين عند فتحهم للبلاد فلم يتعرضوا لها بأي أذى وبقيت على حالها حتى هدمت عام 1009 في عهد الفاطميين ثم هدمت عام 1187.

وفي عام 1550 أخذت كنيسة الارثوذكس أمرا من السلطان العثماني بحراسة هذا المكان ثم بنيت كنيسة جديدة على آثار الكنيسة القديمة.

وتصل المساحة المملوكة من قبل الطائفة المسيحية والتي تعتبر جزءا من ساحات الدير 14-16دونم.

في السنوات القليلة الماضية تم الشروع ببناء كنيسة جديدة وقد انتهى بناؤها.